الثلاثاء، 26 يوليو، 2011

قيّد يرحم والديك

 تونس ، بلادنا ...تونس أمّنا ،...تونس بابانا ،...ڨدّاش ماعانت ، وڨدّاش ماشافت ، من ناس تحبّ تسرق وتنهب وتشعّل فيها النّار ...وڨدّاش ما إحتضنت من عباد تحبّ تعمّر وتبني وتغرس لأولادها وبناتها ،...ركبوا عليها وحلّسوا وطوال السّفر وإرتخي بيهم التّفر . 
يرحم والديك كان قريت ها السّطرين من حينك قبل ٠٢ أوت ، تمشي للبلديّة وتسجّل في القوائم الإنتخابيّة ببطاقة تعريفك ،... باش نهار ٢٣ أكتوبر، تشارك في الإنتخابات وماتخلّيش شكون يحلّس على تونس ويهرب بيك وبيها . 

ليست هناك تعليقات: